احصائيات 2016

الابحاث المستلمة: 73

الابحاث المقبولة: 32

الابحاث المرفوضة: 21

قيد التحكيم: 20

الدراسات المنشورة: 31

العروض المنشورة: 7

البحوث الجارية: 3

Google AdSense

العوامل المـؤثرة في الأنشطـة البحثـيـة للأطباء في مستشفيات وزارة الصحة بسلطنة عمان / سعـادة بنت عامر بن يعقوب الذهلية، أ.د. نعيمة حسن جبر Print E-mail
العدد 50، يونيو 2018

­­­­­­­­­­­­­

العوامل المـؤثرة في الأنشطـة البحثـيـة للأطباء في مستشفيات وزارة الصحة بسلطنة عمان

 

سعـادة بنت عامر بن يعقوب الذهلية

أخصائية معلومات، المستشفى السلطاني،

وزارة الصحة، سلطنة عمان

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it

 

أ.د. نعيمة حسن جبر 
استاذة دراسات المعلومات
جامعة السلطان قابوس، سلطنة عمان

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it

 

المستخلص

هدفت الدراسة إلى الكشف عن العوامل الفردية والمؤسسية المؤثرة في جودة الأنشطة البحثية للأطباء في سلطنة عمان، والتعرف على أي العوامل أكثر تأثيرا من غيرها، وإذا ما كانت تلك العوامل تتأثر وتؤثر ببعضها البعض. بما يساعد على تشكيل بيئة معرفية لتبادل الخبرات بين الباحثين، واستقصاء  كل ما هو جديد في مجال البحث، وإيجاد أفضل الحلول لتحسين وتطوير منظومة الأنشطة البحثية للعلوم الصحية في السلطنة.

وبناء عليه سعت الدراسة إلى الإجابة على الأسئلة البحثية الآتية:

1.    أي العوامل، ضمن كل فئة من فئات العوامل الفردية (الاهتمامات الفردية و مهارات وكفاءات الباحث واسترجاع المعلومات والتواصل والتعاون) والمؤسسية (التدريب والتمويل والتحفيز) ،الأكثر تأثيرا في الأنشطة البحثية للأطباء؟

2.    هل يوجد ارتباط فردي فيما بين العوامل الفردية والمؤسسيةوبين فئتي العوامل الفردية والمؤسسية المؤثرة في الأنشطة البحثية للأطباء؟

كما اختبرت الدراسة الفرضية الآتية:

توجد فروقات ذات دلالة إحصائية بين فئات الأطباء من حيث (المستوى الوظيفي والتخصص والعمر ومستوى الرعاية للمستشفيات) بتأثير العوامل الفردية والمؤسسية.

واستخدام المنهج الكمي، لتحقيق الأهداف. كما اعتمدتالاستبانة كأداة لجمع البيانات من عينة مكونة من (465) طبيبا من العاملين في المستشفيات المرجعية الموزعة على محافظات السلطنة والتابعة لوزارة الصحة العمانية، وتماستخدام برنامج الحزمة الإحصائية (SPSS) في تحليل البيانات، باستخراج المتوسطات الحسابية والتكرارات والنسب المئوية، واختبار "ت" واختبار التباين الأحادي ANOVAطبقا لما هو ضروري للإجابة على الأسئلة البحثية واختبار الفرضية.

وتوصلت الدراسة إلى أن للعوامل الفردية تأثيرا أكبر في الأنشطة البحثية للأطباء من العوامل المؤسسية. ولم تظهر الدراسة وجود ارتباط متبادل بين الفئتين من العوامل حين وجدت فروق ذات دلالة احصائية بين العوامل الفردية والمؤسسية المؤثرة في الأنشطة البحثية والمستوى الوظيفي والتخصصي للأطباء. وفي ضوء هذه النتائج أكدت الدراسة نشر ثقافة التواصل والتعاون، وإنشاء قاعدة بيانات تحقق التواصل بين الأطباء، أما من ناحية العوامل المؤسسية، فقد أوصت الدراسة بإعداد برامج تدريب مستمرة وتوفير المستلزمات والتمويل المحفزة للأنشطة البحثية.