احصائيات 2016

الابحاث المستلمة: 73

الابحاث المقبولة: 32

الابحاث المرفوضة: 21

قيد التحكيم: 20

الدراسات المنشورة: 31

العروض المنشورة: 7

البحوث الجارية: 3

Google AdSense

جودة تسجيلات الدوريات بالفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية: دراسة تحليلية تجريبية / هالة محمد مبروك Print E-mail
العدد 48، ديسمبر 2017

 

جودة تسجيلات الدوريات بالفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية: دراسة تحليلية تجريبية

 

إعداد

هالة محمد مبروك

أخصائي مكتبات، المكتبة المركزية، جامعة حلوان، مصر

مسئول ضبط جودة بالفهرس الموحد للجامعات المصرية

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it

 

رسالة ماجستير مقيدة بقسم المكتبات والمعلومات، جامعة حلوان تحت الإعداد إشراف أ. م. د. إيناس حسين صادق، إشراف مشارك أ. م. د. منى فاروق علي

 

المستخلص

هدف البحث إلى التعرف على الاتجاهات الحديثة في فهرسة الدوريات، وإعداد رؤية مستقبلية لما ينبغي أن يكون عليه فهرس الدوريات، وتقييم وتحليل التسجيلات الببليوجرافية للدوريات المعتمدة، وتحديد أكثر الحقول التي يتم البحث من خلالها عن الدوريات بالفهرس، مع تحديد أكثر الأخطاء الشائعة بها ورصد أثرها على الاسترجاع ومعرفة أهم المعوقات التي تواجه المفهرسين في تعاملهم مع الدوريات، وقد اعتمدت الباحثة في تجميع بيانات البحث على كلاً من  قائمة مراجعة لتحليل وتقييم تسجيلات الدوريات المعتمدة بالفهرس واستبانه لتوجيهها للعاملين بالنظام لمعرفة أهم المعوقات التي تواجههم واهم الحقول التي يتم البحث من خلالها عن الدوريات قيد الفهرسة.

وأظهرت نتائج البحث أهم الاختلافات بين فهرسة الدوريات وفقاً لمعيار RDAوقواعد الانجلو أمريكية تكمن في استبدال حقول بأخرى وكذلك استخدام المصطلح الكامل وإلغاء الاختصارات، إضافة حقول فرعية لحقول رئيسية موجودة بالفعل وكذلك كلاً من جامعة حلوان وجامعة القاهرة وجامعة الفيوم وجامعة بنها هي من الجامعات التي تمتلك اكبر عدد من التسجيلات ذات الجودة العالية وأيضا نموذج مقترح لتسجيلة ببليوجرافية لدورية وفقاً لمعيار RDAمن خلال الرؤية المستقبلية لفهرس الدوريات باتحاد مكتبات الجامعات المصرية والتعرف على نقاط الضعف والقوة في تسجيلات الدوريات، إن كلاً من (ISSNأو 022 – العنوان المختصر 210 – العنوان المفتاحى 222 – العنوان وبيان المسئولية 245 – بيانات النشر 260) من أهم الحقول التي يتم البحث من خلالها على الدوريات قيد الفهرسة، وان الأخطاء الإملائية وأخطاء المحتوى سواء من كتابة بيانات خطأ أو عدم اكتمال بيانات من الأخطاء التي تؤثر على الاسترجاع، وان كلاً من صعوبة تحديد البيانات الأساسية لفهرسة الدوريات وعدم المعرفة الكافية لقواعد فهرسة الدوريات وكذلك وجود عائق اللغة وخاصة مع الدوريات الأجنبية من أهم المعوقات التي تواجه المفهرسين في تعاملهم مع الدوريات، وانتهت الدراسة بمجموعة من التوصيات أهمها تكثيف الدورات التدريبية لرفع الكفاءة المهنية للعاملين وإصدار الأدلة الإرشادية بصفة مستمرة لمواكبة احدث التطورات في معايير الفهرسة وكذلك التنقيح المستمر للتسجيلات المكررة(سواء بالحذف أو الدمج) وتفعيل النظام الفرعي للضبط الاستنادى بنظام المستقبل.

 

الاستشهاد المرجعي

مبروك، هالة محمد. جودة تسجيلات الدوريات بالفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية: دراسة تحليلية تجريبية.- Cybrarians Journal.- العدد 48، ديسمبر 2017.- تاريخ الاطلاع <سجل تاريخ اليوم>.- متاح في: <سجل رابط الصفحة الحالية>

 


 

 

 

تمهيد

تعد الدوريات العلمية من أهم مصادر المعلومات للباحثين والدارسين ولكل متابع للتطورات العلمية في شتى الميادين. وتبرز الأهمية الكبيرة للدوريات بكونها أوعية معلومات قادرة على حمل أحدث المعلومات ولأنها من أفضل منافذ بث الأفكار وتبادل الخبرات ونشر المعلومات الحديثة كما أن الدوريات العلمية على وجه التحديد تمد متابعيها بتطورات العلم أولاً بأول متفوقة بذلك وبدرجة الجدة على نظيراتها من الكتب (العسيرى،يناير 2005) ، وعلى الرغم من انها تمثل بالنسبة للمكتبين قطاعا ضخما من قطاعات عملهم إلا إنها تسبب لهم مشكلات أضخم سواء من حيث الحجم والمكان او من حيث تكاليف الاشتراكات ومتابعة تسجيل ورود الأعداد المختلفة ومتابعة المطالبات مع موردي الدوريات بالإضافة إلى أعمال الصيانة والتجليد. ومع ذلك فلا مفر لاى مكتبة من اقتناء قدر معقول من الدوريات طبقا لحجم المكتبة ونوعها ونوع جمهورها وإمكاناتها المادية والبشرية، ومن هنا برزت الحاجة الى فهرستها آليا، ومع عصر التقدم التكنولوجي والتقني أصبح هناك العديد من الأنظمة الآلية والتي لعبت دورا هاما في مواجهة الكثير من المشكلات التي تعانى منها المكتبات، ومن ثم ظهرت أهمية نظام المستقبل كأحد هذه الأنظمة الآلية (أحمد، 2010، ص. 43) وهو النظام المستخدم حاليا فى ميكنة المكتبات الجامعية المصرية وبناء فهرس موحد لمقتنياتها وهو "الفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية" حيث الهدف الرئيسي منه هو تحقيق أقصى استغلال للموارد المتاحة بالمكتبات الجامعية المصرية من خلال المشاركة والتعاون بين الجامعات المصرية وعدد من مراكز البحوث العالمية الالكترونية في عمليات اقتناء وتجهيز مصادر المعلومات بصورة الكترونية وتتنوع مصادر المعلومات المتاحة من خلال البوابة الالكترونية لإتحاد المكتبات الرقمية للمجلس الأعلى للجامعات ما بين كتب الكترونية (55مجموعة) ودوريات الكترونية حوالي (9000 دورية) ومعايير ومواصفات قياسية (30 ألف مواصفة) بالإضافة إلى بناء مجموعة من أدوات البحث التي تيسر سبل التعرف على مصادر المعلومات المتاحة في المكتبات الجامعية سواء ما يتعلق منها بمقتنيات المكتبات الجامعية إلى جانب الرسائل المجازة

المصطلحات المرتبطة بالدراسة :

ترد في الدارسة عدد من المصطلحات والمفاهيم، بعضها قديم، والبعض الآخر مستحدث في المجال، مما يستدعي سردها وبيان مضامينها، إما لتحديد معناها في إطار الدراسة، أو إزالة الغموض والالتباس عنها في حالة ملامستها وتداخلها مع مصطلحات أخرى.

التعريف بالدوريات :

لا يوجد اتفاق جامع على مفهوم الدوريات فى العالم، بل كل ما عرف هى محاولات فردية وجماعية تأثرت بطبيعة العمل واللجنة القائمة به ومن أهمها ما يلى :

- الدورية هي  "مصطلح بمعنى دورية وخصوصاً إذا أصدرتها جمعية أو مؤسسة والدورية تحتوى على مقالات علمية وأخبار ومحاضر جلسات وإجراءات وتقارير العمل الذي يجرى فى حقل بالذات" (الشامي، 2005)

تعريفALA  للدورية :

 الدورية مطبوع ذو عنوان متميز، ويقصد إن يظهر في أعداد أو أجزاء متتابعة عادة غير مجلدة فى فترات ثابتة او غير منتظمة وكقاعدة لفترة غير محددة وعادة يشتمل كل عدد على مقالات بأقلام عدة أفراد(1943Elizabeth H. p. 19-,)

تعريف أخر للدوريات  :

هي تلك المطبوعات التي تصدر على فترات منتظمة أو غير منتظمة، ولها عنوان واحد مميز ويشترك فى تحريرها كثير من الكتاب ويقصد بها إن تصدر إلى ما لا نهاية (غالب، 1999).

ومع تعدد تعريفات الدورية حددت قواعد AACR2 ثلاثة معايير إذا استوفيت في مطبوع ما كان المطبوع دورية وهى:

1- يصدر المطبوع في أجزاء متتالية Saccessive parts :

حيث تتكون الدورية من إصدارات منفصلة كل منها مستقل بذاته او يتكون جزء من مجلد الذي سيجمع لاحقا (مثال ذلك عند اكتمال الإصدارات الشهرية من مجلة الهلال 12 جزءا سيتم تجليدها سويا فى مجلد واحد في نهاية العام)في مثل هذه الحالة تظل الإصدارة سليمة وأحيانا ما ينشر المطبوع في أكثر من جزء واحد (مثال ذلك مطبوع احصائى سنوي يصدر في جزأين كل سنة) كما ان بعض الإصدارات تتراكم وتحل محل كل الإصدارات السابقة supersede.

2- يحمل المطبوع تسميات عددية او زمنية Numeric or Chronological Designations

التسمية العددية أو الزمنية عبارة عن عدد او تاريخ يعطى في مكان بارز  Prominent  position على المطبوع الذي يميز الإصدارات الفردية عن بعضها البعض تسمى أيضا التعداد و\أو التسمية الزمنية وتستخدم التسمية لتعريف كل إصدارة ولذا يمكن تسجيل ورودها بشكل صحيح وتنظيمها واسترجاعها، وترتب الدوريات Collate عادة طبقا للتعداد \ التسمية الزمنية قبل تجليدها.

3 – يتجه المطبوع لان يصدر بشكل مستمر بشكل غير محدد :

يتمثل الاختلاف الاساسى بين الدورية والمنفرد متعدد الأجزاء في ان الدورية تعنى الاستمرار إلى ما لا نهاية بينما المنفرد محدد النهاية Finite . وهذا لا يعنى ان الدورية لا تنتهي أو إن الناشر فقط هو الذي يقرر استمرارها من عدمه والدورية التي تتوقف أو تموت بعد إصدارة أو إصدارتين تظل دورية ، وتحديد أو قرار الناشر هو أصعب مفهوم في التعريف حيث انه قد لا يقرر ذلك في اى مكان في المطبوع (ALA, 2010)

ومن ثما ترى الباحثة إن تعريف الدورية الأنسب هو : مطبوع يصدر على فترات منتظمة او غير منتظمة وتضم مجموعة من المقالات لعدة مؤلفين.

 

الفهرس الموحد  :  Union catalog     

الفهرس الموحد هو فهرس واحد يشتمل على جميع المواد التى قد تكون موجودة فى موقع واحد أو عدة مواقع وأماكن مختلفة مع تحديد مواقعها، وقد يكون فهرساً بالمؤلفين أو بالموضوعات لجميع المواد أو مختارات منها وقد يكون محصوراً فى موضوعات معينة أو نوع معين من المطبوعات. ومن الأمثلة على الفهرس المباشر الموحد(Worldcat)، (الشامي، 2005)

 وجاء أيضا أنه "قائمة بمقتنيات كافة المكتبات في نظام المكتبة، أو كل، أو جزء من مجموعات مجموعة من المكتبات المستقلة، مشيراً بالاسم و/أو رمز موقع المكتبة التي تمتلك على الأقل نسخة واحدة من العنصر. عندما يكون الغرض الرئيسي للفهرس الموحد هو الإشارة إلى الموقع، فإن الوصف الببليوجرافي المتوفر لكل مدخل يمكن تخفيضه إلى أدنى حد ممكن ولكن عندما يعمل لأغراض أخرى فإن الوصف يكون أكثر اكتمالا وعادة ما يكون ترتيب الفهرس ترتيباً أبجديا بالمؤلف، أو العنوان" (Reitz, 2014)

الجودة :Quality

تعرف ال (ASQ)وهى الجمعية الأمريكية للجودة "الجودة بأنها مصطلح ذاتي حيث لكل شخص أوقطاع تعريفه الخاص به ففي الاستخدام التقني، يمكن ان تشتمل الجودة على اثنين من المعاني هما، خصائص المنتج أو الخدمة التي تؤثر على قدرته على تلبية الاحتياجات المعلنة أو الضمنية، وكذلك ان يكون منتج أو خدمة خالية من العيوب وتحتفظ كل جهة وفق معاييرها وأسسها في تفسير مفهوم الجودة وفق هذا التعريف.(Quality glossary)"

جودة التسجيلات الببليوجرافية :Quality of bibliographic records

يذخر أدب المكتبات بتعريفات عديدة لجودة الفهرسة أو جودة التسجيلات الببليوجرافية من أهم هذه التعريفات "التعريف الذي قدمه بريارا تيليت – رئيس مكتب السياسات ودعم الفهرسة في مكتبة الكونجرس في منتدى الفهرسة (17 أكتوبر 1994)، حيث عرفت جودة الفهرسة بأنها المعلومات الببليوغرافية الدقيقة التى تلبى احتياجات المستخدمين وتوفر الوصول المناسب في الوقت المناسب"(Thomas, 1996)

الفهرسة الآلية او المحوسبة Automation cataloging

تعرف الفهرسة الآلية "بأنها عملية إنشاء تسجيلات بديلة لحزم المعلومات، عن طريق وصف حزمة المعلومات واختيار نقاط الإتاحة : الاسم والعنوان وإجراء التحليل الموضوعي مع تحديد رؤوس الموضوعات وأرقام التصنيف وصيانة النظام حتى تصبح التسجيلات متاحة من خلاله"(Taylor, 2006)

أما الفهرسة المحوسبة أو المؤتمتة (Automation cataloging) "فهى عملية إدخال ومعالجة واسترجاع البيانات الببليوجرافية ضمن الإطار العام للقواعد المقننة المعتمدة والمعمول بها، مع استثمار قدرات البرمجيات والحواسيب، لضمان منافذ أكثر عدداً ومرونة للمستخدمين والمستفيدين النهائيين معاً. (قنديلجى & السامرائي، ص. 26، 2004)

تسجيلة الدورية Serial records

تسجيلة ببليوجرافية أنشئت لمطبوع مسلسل في فهرس المكتبة، وتحتوى على عناصر الوصف الببليوجرافي مثل العنوان، مكان النشر، اسم الناشر، تاريخ النشر، الوصف المادي، التتابع، ورؤوس الموضوعات، و ISSNوبرنامج الكونسير CONSERوهو المصدر الرئيسي لتسجيلات الدوريات ذات الجودة العالية. (الشامي)

ضبط الدوريات Serial control

مصطلح عام يشمل جميع العمليات التي تنطوي عليها إدارة الدوريات أو المسلسلات والتي لا تقتصر فقط على تسجيل الأعداد المستلمة ولكن تشمل أيضا عمليات تجهيز الفواتير، تسجيل الأعداد وعمليات التزويد وكذلك متابعة تسجيلة الدورية نفسها لتسجيل اى بيانات ببليوجرافية جديدة خلال فترة حياة الدورية وأيضا فهرس الدوريات نفسه من خلال إجراءات الوصول والتأخيرات ....الخ، وينجز عادة من قبل قسم الدوريات في المكتبة بمساعدة نظام التحكم الآلي للمسلسلات. (الشامي، 2014)

الضبط الببليوجرافي Bibliographic control

مصطلح يشير إلى العديد من الأنشطة الببليوجرافية منها : تحديد ووصف وتحليل وتصنيف موارد المعلومات (الكتب، المقالات العلمية، الدراسات والأبحاث، ومواد التواصل الأخرى) حتى يمكن تنظيمها بفعالية وتخزينها واسترجاعها واستخدامها عند الحاجة إليها وهذا يحتاج الى تقنين للوصف الببليوجرافي وتهيئة الوصول المادي لتلك الموارد خلال الشبكات أو أى تسهيلات تعاونية أخرى، والوصول الببليوجرافي خلال تجميع وتوزيع القوائم الموحدة، والببليوجرافيات الموضوعية التي يعدها المتخصصون في موضوعات تلك الببليوجرافيات وكذلك التي تعدها مراكز الخدمات الببليوجرافية، كما تشمل أيضا الكشافات والفهارس وقواعد البيانات وغيرها من أدوات الضبط الببليوجرافي، أما إذا كانت موارد المعلومات منشورة على الويب فإن الضبط الببليوجرافي في هذه الحالة يسمى الضبط الويبليوجرافى Webliographic controlوالضبط الويبليوجرافى سيؤدى إلى تحسين طريقة إدخال البيانات في الانترنت بهدف توحيد التسجيلات للوصول المنتظم إليها، وبالتالي سيؤدى إلى تحسين نوعية المعلومات المتخصصة المنشورة على الويب، كما سيؤدى بالضرورة إلى تنظيم وضبط الميتاداتا، وهناك بعض المشروعات الموجهة للضبط الببليوجرافي مثل OCLC Corc Projectويلاحظ ان البرنامج الذي يستخدمه العميل لإدخال البيانات The OCLC Connexion client software  به إمكانيات للتعامل مع الكثير من اللغات ومنها اللغة العربية. (الشامي)

الفهرسة التعاونية Cooperative cataloging

اشتراك عدد من المكتبات في التكاليف و/أو المجهود في الفهرسة وذلك لتفادى تكرار الجهد الذي تبذله كل مكتبة على حده ولا يجب أن يخلط مع الفهرسة المركزيةCentralized cataloging  وفى شمال أمريكا أصبحت عمليات الفهرسة التعاونية سهلة بوجود AACR2كما ان ال OCLCهي الجهة المستخدمة للفهرسة التعاونية بالولايات المتحدة تسمى أحياناً فهرسة مشتركة Shared cataloging. (الشامي)

مشكلة الدراسة :-

من خلال عمل الباحثة كمفهرس ومسئول ضبط جودة بالفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية بجامعة حلوان برزت مشكلة الدراسة وهى انه حتى الآن لم تجرى عمليات ضبط  جودة لتسجيلات الدوريات وان هناك اتجاه نحو ذلك ويمكن لهذه الدراسة المساهمة فيالتخطيط والتنفيذ للمراحل والعمليات التي يتطلبها ضبط جودة تسجيلات الدوريات.

أهمية الدراسة : -

تستمد هذه الدراسة أهميتها من أهمية الدوريات العلمية كأحد أهم مصادر المعلومات التي   تقتنيها المكتبات بكونها أوعية معلومات قادرة على حمل أحدث المعلومات للتطورات العلمية، ولذلك كان لابد من التأكيد على إدراكها في الفهارس الآلية للاستفادة منها على الوجه الأكمل مما يتتطلب أهمية التعرف على التسجيلات الببليوجرافية لها وضبط جودتها بصفة خاصة حيث أنها تعتبر الدليل الإرشادي للباحثين والعاملين فى مجال المكتبات وذلك لعمق  إفادتها.

أهداف الدراسة : -

      تهدف الدراسة إلى تحقيق ما يلي: -

    - التعرف على الاتجاهات الحديثة في فهرسة الدوريات ورصد أهم الاختلافات بين معيار RDA   وبين قواعد الفهرسة الانجلو أمريكية AACR2ومن خلالها الوصول الى قالب بالحقول المعيارية للتسجيلة الببليوجرافية للدورية.

  - وإعداد خطة استرشادية لما ينبغي أن يكون عليه فهرس الدوريات باتحاد مكتبات الجامعات المصرية.

  - تحليل وتقييم التسجيلات الببليوجرافية للدوريات المعتمدة بمكتبات الجامعات المصرية مع تحديد الجامعات التي تمتلك أكبر عدد من التسجيلات ذات الجودة العالية (الحاصلة على تقدير ممتاز من خلال تقييم التسجيلات)

- اكتشاف وتحديد الأخطاء الشائعة ورصد أثرها على الاسترجاع بالتسجيلات الببليوجرافية للدوريات بالفهرس

- رصد ومعرفة أهم التحديات والمشكلات التي تواجه المفهرسين في تعاملهم مع الدوريات.

- التعرف على وسائل التنمية المهنية لدى المفهرسين.

تساؤلات الدراسة : -

تسعى الدراسة إلى الإجابة على التساؤلات الآتية :-

- ما هي أهم الاختلافات بين فهرسة الدوريات وفقاً لمعيار RDAوقواعد الانجلو أمريكية AACR2؟

- ما هي الجامعات التي تمتلك أكبر عدد من التسجيلات ذات الجودة العالية للدوريات بالاتحاد؟

- ما الحقول الببليوجرافية الشائعة التي يتم البحث من خلالها عن الدوريات بالفهرس من قِبل المفهرس؟

- ما الأخطاء التي من شأنها أن تؤثر على الاسترجاع بفهرس اتحاد مكتبات الجامعات المصرية؟

- ما اثر معالجة تلك الأخطاء على الاسترجاع والعرض؟

- ما أهم التحديات التي تواجه المفهرسين في تعاملهم مع الدوريات؟

- ما المقترحات التي يجب أن تكون بفهرس الجامعات المصرية للدوريات؟

حدود الدراســــة :-

الحدود الموضوعية : -

تتناول الدراسة تحليل وتقييم تسجيلات الدوريات العلمية التي تم اعتمادها والوقوف على الأخطاء المتكررة بها، ثم رصد اثر تلك الأخطاء على الاسترجاع والعرض.

الحدود المكانية :-

تتناول الدراسة التسجيلات الببليوجرافية للدوريات المعتمدة  بفهرس اتحاد الجامعات المصرية (على مستوى 23 جامعة)

الحدود الزمنية : -

تتناول الدراسة النظام الفرعي للدوريات بفهرس اتحاد مكتبات الجامعات المصرية ومعايير ضبط الجودة الصادرة من وحدة المكتبة الرقمية بالمجلس الأعلى للجامعات لضبط الدوريات وكذلك التسجيلات الببليوجرافية للدوريات العلمية المعتمدة بالفهرس (من 1\12\2013 إلى 10 \8 \2016 لتشمل بذلك تاريخ إصدار أخر طبعتين من دليل ضبط الجودة الصادر من المكتبة الرقمية بالمجلس الأعلى للجامعات)

الحدود النوعية : -

تقتصر الدراسة على تسجيلات الدوريات العلمية وقمت باستبعاد تسجيلات الكتب والرسائل العلمية لتناولها في أبحاث سابقة.

الحدود اللغوية : -

تتناول الدارسة التسجيلات الببليوجرافية للدوريات العلمية باللغة العربية والانجليزية والألمانية والفرنسية.

منهج الدراســــة : -

تعتمد الدراسة على منهجين : الجزء الأول دراسة  تحليلية وصفية باستخدام المنهج المسحي الميداني : حيث يتيح هذا المنهج إمكانية وصف وتحليل محتوى التسجيلات الببليوجرافية للدوريات وكيفية تسجيل البيانات بكل حقل مع مراعاة  المؤشرات وعلامات الترقيم والمسافات. (خليفة، 2002، ص. 119)

الجزء الثاني  فهو دراسة تجريبية تعتمد على المنهج التجريبي : باعتباره إجراء بحثي يقوم به الباحث بخلق الموقف بما يتضمنه من شروط وظروف محددة حيث يتحكم في بعض المتغيرات ويقوم بتحريك متغيرات أخرى حتى يستطيع تبين تأثير هذه المتغيرات المستقلة على المتغيرات التابعة، وذلك بتطبيق معيار ضبط الجودة بشكل كامل ومقنن على تلك التسجيلات ومعرفة مدى تأثير ذلك على الاسترجاع والعرض باستخدام التجربة القبلية البعدية وذلك بأخذ مجموعة من التسجيلات الببليوجرافية للدوريات المعتمدة بالفهرس الموحد للجامعات المصرية وتحليلها وملاحظة كل ما بها من أخطاء وتسجيله لمعرفة أسبابها ومعرفة أثر هذه الأخطاء على الاسترجاع والعرض ثم القيام بتصحيح هذه الأخطاء بتطبيق معيار ضبط الجودة بشكل كامل ومقنن وقياس ما ترتب على هذا التصحيح على دقة الاسترجاع والعرض . (عبد الهادي، 2005، ص. 130)

الملاحظة المباشرة :

من خلال عملي المباشر بعملية ضبط الجودة ولابد ان يصاحب ذلك ملاحظة دقيقة للوقوف على الأخطاء الواردة في التسجيلات وملاحظة الأخطاء المتكررة او الشائعة.

قائمة المراجعة :

سيتم إعداد هذه القائمة اعتمادا على الأدلة الإرشادية ومعايير ضبط الجودة وتشتمل على جميع حقول التسجيلة المعيارية وتوضيح مؤشرات كل حقل

استبيان :

من خلال إجراء مجموعة من الأسئلة توجه لمجموعة من المفهرسين للتعرف على اهم التحديات التى تواجههم في تعاملهم مع الدوريات، وأكثر الحقول التي يتم البحث من خلالها على الدوريات قيد الفهرسة بالفهرس، ووسائل التنمية المهنية لديهم.

  تحديد العينة:

-         تصنيف مجتمع البحث باستخدام أسلوب العينة العشوائية الطبقية

سيتم تصنيف مجتمع البحث إلى طبقات فرعية (عدد الجامعات المشتركة بالفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية) بناءا على عدد التسجيلات المعتمدة للدوريات لديهم (وهي التسجيلات التي تم مراجعتها والتأكد من صحة كل بياناتها وحقولها طبقا لقواعد مارك والأدلة الإرشادية الصادرة من المكتبة الرقمية بالمجلس الأعلى للجامعات)، والتي تم اعتمادها من تاريخ  1\12\2013 إلى 10 \8 \ 2016  وذلك ليشمل تاريخ اعتماد تسجيلات الدوريات تاريخ إصدار أخر طبعتين لدليل ضبط الجودة الصادر من المكتبة الرقمية بالمجلس الأعلى للجامعات، كما هو موضح في الجدول على النحو التالي *:

 

اســــم الجامعــة

عدد تسجيلات الدوريات المعتمدة لديها (من 1\12\2013 الى 10 \8 \2016 لتشمل بذلك تاريخ اصدار اخر طبعتين من دليل ضبط الجودة الصادر من المكتبة الرقمية بالمجلس الاعلى للجامعات)

جامعة القــــــــــــاهرة

578

جامعة قناة الســــــــويس

201

جامعة طـــــــــــــــــنطا

158

جامعة الفيـــــــــــــــوم

46

جامعة بور سعــــــــــيد

36

جامعة حلــــــــــــــــوان

23

جامعة المنـــــــــــــوفية

23

جامعة عين شـــــــــمس

9

جامعة المنــــــــــــــــيا

9

جامعة اســــــــــــــــــوان

6

جامعة ســـــــــــــــــوهاج

6

جامعة الســـــــــــــــويس

5

جامعة المنصــــــــــــورة

4

جامعة دميــــــــــــــــــاط

4

جامعة بنى ســـــــــــويف

3

جامعة دمنهــــــــــــــــور

3

جامعة بنهـــــــــــــــــــا

3

جامعة الزقـــــــــــــازيق

3

جامعة الاسكنــــــــــدرية

3

جامعة اسيــــــــــــــــوط

2

جامعة جنــــــوب الوادى

2

جامعة كفـــــــــر الشيخ

1

جامعة مدينــــة السادات

1

الاجمـالـــــــــــــــــــى

1129

 

 

 

تحديد حجم العينة :

ويتم تحديد حجم العينة بناءا على تحديد فترة زمنية لاعتماد تسجيلات الدوريات بالفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية وهى (1\12\2013 الى 10\8\2016) وذلك لتشمل تلك الفترة الزمنية تاريخ اصدار اخر طبعتين لدليل ضبط الجودة الصادر من المكتبة الرقمية بالمجلس الاعلى للجامعات وهما الطبعة الخامسة، ديسمبر 2013 ، والطبعة السادسة، سبتمبر 2015  بعنوان "الدليل الارشادى لإنشاء التسجيلات الببليوجرافية باستخدام شكل الاتصال مارك21 للبيانات الببليوجرافية بالفهرس الموحد للمكتبات الجامعية المصرية"، وذلك للأسباب التالية :

-         ان الطبعة الخامسة والسادسة اكثر اشتمالا لحقول الدوريات

-         مواكبتهما لأحدث التعديلات لقواعد الانجلو امريكية للوصف الببليوجرافى للمسلسلات

-         اعتماد التسجيلات الببليوجرافية للدوريات بالفهرس الموحد للجامعات المصرية طبقا لأخر تعديلات وردت بتلك الادلة ،  وما يقابل عدد تلك التسجيلات في جدول تحديد حجم العينات (Krejcie & Daryle, 1970, p. 608)، كما موضح بالجدول التالي :

 

اسم الجامعة

عدد تسجيلات الدوريات المعتمدة لديها (من 1\12\2013 الى 10 \8 \2016 لتشمل بذلك تاريخ اصدار اخر طبعتين من دليل ضبط الجودة الصادر من المكتبة الرقمية بالمجلس الاعلى للجامعات)

حجم  العينة

جامعة القــــــــــــــــاهرة

578

231

جامعة قناة الســــــــويس

201

132

جامعة طـــــــــــــــنطا

158

112

جامعة الفيـــــــــــــــوم

46

41

جامعة بور سعـــــــــيد

36

33

جامعة حلــــــــــــــوان

23

22

جامعة المنــــــــــــوفية

23

22

جامعة عين شــــــــمس

9

9

جامعة المنــــــــــــــيا

9

9

جامعة أســــــــــــوان

6

6

جامعة ســـــــــــــــوهاج

6

6

جامعة الســــــــــــــويس

5

5

جامعة المنصــــــــورة

4

4

جامعة دميـــــــــــــــاط

4

4

جامعة بنى ســـــــــويف

3

3

جامعة دمنهــــــــــــــور

3

3

جامعة بنهــــــــــــــــــا

3

3

جامعة الزقـــــــــــازيق

3

3

جامعة الاسكنــــــــدرية

3

3

جامعة اسيــــــــــــــوط

2

2

جامعة جنــــــوب الوادى

2

2

جامعة كفـــــــــر الشيخ

1

1

جامعة مدينــــة السادات

1

1

الاجمــــــــالـــــــى

1129

657

 

 

وبناءا عليه سيتم سحب عينة عشوائية كما هو موضح بالجدول السابق من كل طبقة فرعية بمجتمع   البحث.

خطوات إجراء الدراسة :

إعتمدت الدراسة على مجموعة من الخطوات وهى :

1-مسح ومراجعة الإنتاج الفكري العربي والأجنبى (المطبوع والالكتروني)

2-تحديد الإطار النظري المقترن بجودة تسجيلات الدوريات وفهرسة الدوريات والموضوعات ذات الصلة

3-تحديد حجم العينة للتسجيلات الببليوجرافية للدوريات بالفهرس

4-حصر التسجيلات محل العينة (مع إنشاء ملف لتسجيلات كل جامعة على حدي) مصاحب بصور شاشة للتسجيلات

5-حصر جميع الحقول المعيارية للدوريات

6-إعداد أدوات الدراسة (قائمة المراجعة والإستبانة)

7-تحكيم أدوات الدراسة من قبل مجموعة من الأساتذة في مجال المكتبات والمعلومات وقد تمثلت آراء السادة الأساتذة كالآتى :

أ – بالنسبة لقائمة المراجعة :

طول القائمة وإلمامها بأغلب الحقول المعيارية للدوريات ومن ثم قامت الباحثة ببعض التعديلات للاختصار من القائمة تمثلت فى حذف بعض أوجه التقييم لبعض الحقول مثل

- 022 (حذف تقييم المؤشرات – علامات الترقيم – الأخطاء اللغوية)

- 040 (حذف تقييم المؤشرات وعلامات الترقيم)

- 041  (حذف تقييم علامات الترقيم)

- 082 (حذف تقييم علامات الترقيم والأخطاء اللغوية)

كذلك تم استبعاد الحقول التي يتم إدراجها بالتسجيلة من قِبل النظام وهى (001 – 003 – 005 )

ب – بالنسبة للإستبانة :

- إضافة بعض الأسئلة أو حذفها

- التعديل في مقدمة الاستبانة

- تغير صياغة بعض العبارات

8-  تجريب قائمة المراجعة على عدد من التسجيلات الببليوجرافية للدوريات قبل التقييم الفعلي للتسجيلات محل الدراسة

9- وقد جاءت بالتقييمات المرجوة للتسجيلات سواء معرفة الأخطاء أو صحة البيانات بها

10- تصميم أدوات الدراسة (قائمة المراجعة و الإستبانة) على احد خدمات جوجل وهو Google forme

        11– إرسال الاستبانة في شكل الكتروني عبر البريد الالكتروني لنظام المستقبل إلى السادة العاملين بالفهرس

12– تحليل التسجيلات وتقييم كل حقل بها

13- من خلال تحليل نتائج الإستبانة تم رصد أهم الحقول التى يتم الإسترجاع من خلالها للدوريات قيد الفهرسة بالفهرس ، ومن ثم تم القيام بعمل تجربة على الأخطاء الواردة بتلك الحقول لمعرفة مدى تأثيرها على الاسترجاع بالفهرس مع القيام بمعالجة تلك الأخطاء . 

14– تحليل وتفسير النتائج

 

فصول الدراسة : 

        فصول الدراسة موزعة على ثلاثة فصول فضلاً عن المقدمة المنهجية للدراسة وهى كالاتى :

 مقدمة منهجيةوتشمل : مشكلة الدراسة - الأهمية – الأهداف – التساؤلات – حدود الدراسة – المنهج – العينة – خطوات الدراسة – فصول الدراسة

الفصل الأول: الإطار النظري للدراسة

وتم توزيع محتوى الإطار النظري على قسمين رئيسيين :

اولاً :مراجعة علمية للإنتاج الفكري: تناول هذا القسم بحثاً للإنتاج الفكري Literature Reviewالمنشور حول موضوع جودة التسجيلات الببليوجرافية للدوريات والموضوعات ذات الصلة المباشرة به، بغرض التعرف على أهم ما وصل إليه الإنتاج الفكري العالمي والعربي في تناول الموضوع.

ثانياً : الإطار النظري: ويمثل هذا القسم الإطار النظري لموضوع الدراسة وهو بمثابة النتاج الموضوعي للمراجعة العلمية للإنتاج الفكري، وتم من خلاله إلقاء الضوء على التطور التاريخي لميكنة الدوريات والاتجاهات الحديثة في فهرسة الدوريات وأنواع التسجيلات التي يتعامل معها نظم إدارة الدوريات وضبط جودة الفهارس الموحدة والأنظمة الآلية وضبط جودة العمل الببليوجرافي وأدوات الضبط الببليوجرافي للدوريات وأخيرا عرض لأهم ملامح الأدلة الإرشادية الصادرة من المكتبة الرقمية للمجلس الأعلى للجامعات المصرية

الفصل الثاني: تفسير ومناقشة النتائج :

تناول هذا الفصل دراسة تحليلية تجريبية للتسجيلات الببليوجرافية للدوريات وتم توزيع محتوى تفسير ومناقشة النتائج إلى قسمين رئيسين :

 القسم الأول: الدراسة التحليلية  وتم عرضها من خلال أدوات الدراسة وهما :

أولا : تفسير ومناقشة نتائج أداة قائمة المراجعة لتحليل وتقييم التسجيلات الببليوجرافية للدوريات

ثانياً : تفسير ومناقشة نتائج أداة جمع البيانات الاستبانة

القسم الثاني: الدراسة التجريبية وتناول هذا الفصل الدراسة التجريبية للأخطاء التي تم رصدها في الحقول الأكثر استخداما في استرجاع الدوريات من قبل المفهرس

كما انتهت تفسير ومناقشة النتائج برؤية مستقبلية لفهرس الدوريات باتحاد مكتبات الجامعات موضحا من خلاله أهم التحديثات في معايير الفهرسة وأهمية تطبيقها بالفهرس مع جدول بأهم الاختلافات بين المعايير الحديثة ومنها (RDA) وبين قواعد الفهرسة الانجلو أمريكية AACR2مع نموذج مقترح لتسجيلة ببليوجرافية لدورية وفقا لمعيار RDA

 

الفصل الثالث: النتائج والتوصيات

وتناول هذا الفصل أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة وتم عرضها من خلال سبع محاور

وانتهت الدراسة بتقديم مجموعة من التوصيات

 

المراجع :

1- احمد، نجلاء احمد يس. رقمنة الدوريات العربية فى المكتبات المصرية : الاختيار والتحويل والتسوسق. (أطروحة ماجستير غير منشورة). جامعة القاهرة. كلية الاداب. قسم المكتبات والمعلومات، 2010.

2- الشامى، أحمد محمد. المعجم الموسوعى لمصطلحات المكتبات والمعلومات : انكليزى عربى.  الرياض : دار المريخ للنشر، 1988.

3-العسيرى، سعيد بن سعد. من مصادر المعلومات الدوريات العلمية : دراسة حديثة عن الدوريات العلمية للجامعات السعودية. المعلوماتية (ع. 9، يناير 2005) متاح فى http://informatics.gov.sa/article.php?catid=18[citedin 1/5/2014]

4- خليفة، شعبان عبد العزيز. المحاورات في مناهج البحث في علم المكتبات والمعلومات. القاهرة : الدار المصرية اللبنانية، (2002). ص. 119.

5- عبد الهادى، محمد فتحى. الانتاج الفكرى العربى فى مجال المكتبات والمعلومات (2005-2007). الرياض : مكتبة الملك فهد الوطنية، 2010،  627 ص. (مطبوعات الملك فهد الوطنية. السلسلة الثالثة ؛ 73)

 6- غالب، النواسية.  خدمات المستفيدين من المكتبات ومراكز المعلومات – عمان : دار صفاء، (1999).

الفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية. تم الاسترجاع بتاريخ 10/8/2016 من خلال http://srv1.eulc.edu.eg/eulc_v5/libraries/start.aspx?ScopeID=1.&fn=BorrowerLogin

7- قنديلجى، عامر إبراهيم & السامرانى، إيمان فاضل.حوسبة (أتمتة) المكتبات : إستثمار إمكانات الحواسيب فى إجراءات وخدمات المكتبات ومراكز المعلومات (ط. 1) عمان : دار الميسرة للنشر والتوزيع، 2004. ص. 26.

 

 

8- Oliver, Chris. Introducing RDA: A guide to the basics.- Chicago: ALA, 2010. retrived in 20 Nov. 2016, from : http://www.alastore.ala.org/detail.aspx?ID=2897

 

9 - Reitz, Joan M.(n.d.).  Online Dictionary for Library and Information Science (ODLIS). Available to http://www.abc-clio.com/ODLIS/odlis_d.aspx

 

10 -Thompson, Elizabeth H. (1943). The ALA glossary of library terms. : ALA, p. 19.

12 -Thomas, S. (1996). Quality in Bibliographic Control : Retrieved in April 20, 2015, form https://ecommons.cornell.edu/

13 -Taylor, A.G. Introduction to cataloging and classification. Westport, CT : Libraries Unlimited,2006.

14 -Krejcie, Robert V. and Morgan, Daryle W. Determining Sample Size for Research Activities. Educational and Psychological Measurement . 30, P. 607-610 .-  (Autumn 1970) 

 

 


*الفهرس الموحد لمكتبات الجامعات المصرية. تم الاسترجاع بتاريخ 1/9/2016 من خلال http://srv1.eulc.edu.eg/eulc_v5/libraries/start.aspx?ScopeID=1.&fn=BorrowerLogin