احصائيات 2016

الابحاث المستلمة: 73

الابحاث المقبولة: 32

الابحاث المرفوضة: 21

قيد التحكيم: 20

الدراسات المنشورة: 31

العروض المنشورة: 7

البحوث الجارية: 3

Google AdSense

الخدمات غير التقليدية للبريد الالكتروني / إكرام محمد محمود الجبوري Print E-mail
العدد 16، يونيو 2008

الخدمات غير التقليدية للبريد الالكتروني

 

إكرام محمد محمود الجبوري

مدرس في علم  المعلومات والمكتبات

مسئولة مكتبة كلية التمريض – جامعة بغداد

  This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it

 

مستخلص

يهدف البحث التعريف باهم خدمات البريد الالكتروني و امكانية الوصول الى موارد شبكة الانترنيت الاخرى والتي يجهل الكثيرون قابلية الوصول اليها عبر البريد الالكتروني فضلا عن الميزات التي تتمتع بها هذه الموارد فيما لو استخدمت عن طريق البريد الالكتروني ويسلط البحث الضوء على ابرز هذه الاستخدامات .

 

الاستشهاد المرجعي بالبحث

إكرام محمد محمود الجبوري. الخدمات غير التقليدية للبريد الالكتروني.- Cybrarians Journal.-ع 16، يونيو 2008 .- تاريخ الاتاحة >اكتب هنا تاريخ اطلاعك على الصفحة<.- متاح في: >أنسخ هنا رابط الصفحة الحالية<

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

ماهو البريد الالكتروني؟

 البريد الالكتروني اسلوب لنقل المعلومات بواسطة وسيلة الكترونية من موقع لاخر . وقد تكون هذه المعلومات في شكل نصوص او ملف ثنائي وقد يكون البريد الالكتروني أكثر خدمات الانترنيت استخداما فهو يتيح اتصالا سريعا ورخيصا ومريحا في ان واحد  بين الافراد والجماعات .

يشبه البريد الالكتروني مفهوم البريد العادي فبرنامج البريد الالكتروني يضم (صندوق بريد ) يشبه صندوق البريد العادي ويحوي ملفات حيث تخزن الرسائل الواردة حتى يقرر صاحب  صندوق البريد ان يفتح بريده، فضلا عن وجود المرسل او مؤلف الرسالة ومستقبل الرسالة في كلا النوعين والفرق بينهما هو اننا لا نستخدم في البريد الالكتروني الاحاسوبا ومودم وخط هاتف وعدم الحاجة لاي شئ اخر سوى طباعة الرسالة وارسالها الكترونيا وبشكل فوري للمرسل اليه ويكمن المفتاح لكامل العملية في مواصفات عنوان المستخدم اذ توجه الرسالة الى المعنونة له بواسطة مواصفات اسم الملف للمرسل اليه في حاسوب من بعد إلى موقع ذلك الحاسوب

 

مميزات البريد الالكتروني وفوائده

·   السرعة : اذ تكفي ثوان قليلة للرسالة لكي تصل الى صندوق بريد المرسل اليه سواء أكانت داخل/خارج  المدينة او البلد او القارة

·        الاقتصاد : اذ ان ارسال الرسائل رخيص الكلفة كما ان الثمن لا يعتمد على المسافة التي تصل اليها الرسالة

·   الكفاءة :إن الإرسال الالكتروني لنفس الرسالة إلى مئات من المرسل أليهم ، وإمكانية إجابة الرسائل الكترونيا ، وتشفير المعلومات من اجل المحافظة على سرية المحادثات كلها تجعل من البريد الكتروني نظاما كفوءا

·   تعدد الاستخدامات : لاينحصر البريد الالكتروني في ارسال النصوص ، اذ يستخدم في ارسال واستقبال الصوت والرسوم والصور او أي ملف اخر متعدد الوسائط    

 

نماذج للخدمات غير التقليدية للبريد الالكتروني

في العالم الكثير من الاشخاص الذين لايستطيعون الوصول الى كافة موارد الانترنيت لكنهم يملكون بريدا الكترونيا على الانترنيت وهذه حالة مواطني بعض الدول النامية وحالة موظفي بعض المؤسسات في الدول المتقدمة ايضا كما ان تقنيات الرقابة والمنع على الانترنيت تتطور باضطراد وتسمح السيطرة على وصول الافراد الى الشبكة التي طرحت منذ البداية على انها حرة ومجانية للجميع ولذلك نشأت فكرة تأمين الوصول الى بقية موارد الانترنيت وخدماتها عبر البريد الالكتروني ومن هذه الخدمات نذكر الاتي :

1. ليستسيرف Listserv    او قوائم التوزيع

هو عبارة عن قوائم للمستفيدين الذين يعقدون بواسطة البريد الالكتروني مناقشة حول موضوع معين وحالما يصبحون اعضاء في واحدة من هذه القوائم يتسلمون نسخا من جميع الرسائل المرسلة الى القائمة .

ان قوائم التوزيع هذه مجانية وهي طريقة مرضية جدا لتنسيق جهود الاشخاص المهتمين بموضوع ما ، فجميع المشتركين في القائمة قادرون على تزويد الاخرين بنتائج اعمالهم وتوجيه الاسئلة الملائمة وطلب المساعدة حول مواضيع يجب ان تحل بشكل مشترك وهذا النظام واحد من النظم ذات الوصول الاسهل عن طريق ارسال بريد الكتروني دون الحاجة للوصول التام الى الانترنيت حيث تدار جميع الرسائل بواسطة برمجية تتولى العمل بكامله وتسمح بتبادل المعلومات بين المهنين والمهتمين  بموضوع ما بطريقة فعالة جدا .(1)

2. المجموعات الإخبارية  News group

 وتسمى ايضا شبكة  Usenet   وهي حلقات للنقاش والدردشة في مختلف المواضيع والحوارات الفكرية والثقافية والسياسية . تدار هذه الحلقات من قبل مؤسسات لاتبغي من ورائها ربحا ولا تستثمرها في الاعلانات ويسمح لاي شخص بالنشر فبها .

المجموعة الاخبارية هي منبر حر لكل من يريد ان يعبر عن رايه وتسمى حسب مواضيع النقاش فيها مثل المجموعات التي يبدأ اسمها بSCO  مختصة بالمواضيع الاجتماعية ، والمجموعات التي تسمى ب Soc.culture هي جزء من المجموعات المهتمة بالمجتمع وتتناول الثقافة بشكل عام والمجموعات   Soc.culture.arbic تختص بمواضيع الثقافة العربية وهكذا (2) 

ان نيوزنت بطريقة ما منتدى مناقشات تشبه قوائم التوزيع الانفة الذكر الا ان الرسائل في نيوزنيت تخزن على لوحة اعلانات والتي عليك ان تذهب اليها لتنظر فيها ولاتوزع اوتوماتيكيا الى اعضاء قائمة التوزيع ولسنا بحاجة الى الاشتراك رسميا في مجموعة الاخبار(3) .

وهنا يتبادر الى الذهن سوأل حول الفرق بين المجموعات الاخبارية وملفات الدردشة على الويب والجواب هو ان المجموعات الاخبارية موجودة على شبكة مختلفة عن شبكة الويب لكنها تشبه حلقات النقاش والدردشة على شبكة الويب في انها تسمح للاشخاص بتبادل الرسائل بحيث يتم نشر جميع الرسائل ليقرأها زوار المجموعة الاخبارية او حلقة النقاش وبحيث يمكن ان يرد عليها أي شخص وان حلقات الدردشة توجد على مواقع ويب تستخدم للدعاية والمواقع التي تستظيفها تهدف الى جني الارباح من الاعلانات على صفحاتها بينما المجموعة الاخبارية مجانية تماما لدرجة انها لاتحوي اعلانات ،فضلا عن ان المقالات المنشورة في المجموعة الاخبارية تكتب باللغة الانكليزية ليقرأها اكبر عدد ممكن من الاشخاص في العالم اما حلقات النقش والدردشة فتكتب باللغات المحلية

3. تحادث الانترنيت الترحيلى 

نظام محادثة متعددة في الزمن الحقيقي ،يسمح للاشخاص من ارجاء العالم بالتحادث (عن طريق طباعة وقراءة الرسائل ) على ما يعرف بقناة محادثة اعتادت الركيزة الابسط لعقد محادثات في الزمن الحقيقي ان تكون الأمر talk  الذي يلائم كثير من نظم unix  وباستخدام هذا الامر في شكل : talk.e-mail of the addresses فاذا كان المرسل اليه راغبا في الرد على المكالمة يتم الربط وتقسم الشاشة الى نصفين يظهر في النصف العلوي كل ما تدخله في الحاسوب ويرسل فورا الى المستفيد الاخر ويظهر كل ما يدخله المستفيد الاخر في النصف السفلي ويستطيع الاثنان (المرسل والمستقبل ) الكتابة في نفس الوقت (4)

هناك خاصيتان منحت تحادث الانترنيت الترحيلي شعبية كبيرة هما

·   القابلية للوصول من أي جزء من العالم مربوط الى الانترنيت مما يتيح المحادثة الدولية بكلفة مكالمة محلية وربما اقل

·   يستطيع المستفيدون ان ينشئوا ويتحكموا في قنوات المحادثة الخاصة بهم وبهذه الطريقة يستطيعون انشاء مجموعات عمل حول موضوع معين وتجنب تطفل مستفيدين اخرين غير مرغوب فيهم

4. نقل الملفات FTP

الخدمة التي تسمح بالتعامل مع FTP  عبر البريد الالكتروني تسمى خدمة بريد ftp او ftp mail  وهي خدمة مهمة لجميع مستثمري الانترنيت وحتى الذين يملكون وصولا كاملا الى كافة موارد الانترنيت يستطيعون الاستفادة من خدمة بريد ftp المباشرة .

يتم التعامل مع خدمة ftp بشكل مباشر عبر تصفح موقع ftp واختيار ملف منه ثم تنزيله Download  على الحاسب لكن الشبكة تتعرض لحالات من الضغط وتعاني انقطاعا احيانا لذلك فعملية تن الملفات من ftp بطيئة وقد يضطرالمستفيد الى تكرارها اكثر من مرة ليضمن نجاحها اما عبر خدمة بريد ftp فالمستفيد يرسل رسالة قصيرة تطلب ملف الى خادم معين فيقوم الخادم بارسال الملف المطلوب الى خادم البريد الالكتروني للمستفيد وعندما يقرأ المستفيد بريده يستطيع تنزيل الملف المطلوب الى حاسبته فضلا عن ذلك فخادمات بريد ftp تزود ببرامج الذكاء الصناعي لدرجة تستطيع تقسيم الملفات الكبيرة الى اقسام فاذا انقطع الاتصال بين المستفيد وخادم بريده يستطيع اعادة الاتصال واستئناف تنزيل الاقسام التي لم  يتم تنزيلها  بعد دون الاضطرار لاعادة تنزيل الملف كله من جديد (5)

5.تصفح الويب بواسطة البريد الالكتروني   

يعني مصطلح web2mail) ) خدمة ارسال صفحات الويب بالبريد الالكتروني ، انطلقت هذه الخدمة عند تشغيل اول خادم (اغورا ) ثم تبعته مجموعة خادمات اخرى بنفس النمط .

تختلف امكانيات خدمات ويب الى البريد كثيرا عن بعضها البعض فبعض الخدمات تحول صفحات الويب الى صيغة نصية عادية والبعض الاخر يرسلها بصيغتها التشعبية الاساسية وبعض الخدمات ترسل لنا الوسائط المتعددة والملفات الثنائية وبعضها يسمح بتعبئة النماذجforms ، بعض الخدمات سريعة الاستجابة وبعضها تسمح بالوصول الى خدمات اخرى للانترنيت عبر الويب مثل المجموعات الاخبارية وشبكة ftp وفضاء غوفر .

يتم التعامل مع هذه الخادمات بارسال رسالة تحوي ضمنها الاوامر اللازمة للحصول على صفحة الويب المطلوبة ويقوم الخادم بتصفح الويب والحصول على المطلوبة ثم يرسلها عبر البريد الالكتروني الى العنوان الذي طلبها .

اهم الخادمات العاملة حاليا بنمط الويب الى البريد :

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it   (6) 

 

6. البحث على محركات البحث باستخدام البريد الالكتروني

محركات البحث هي ابواب الانترنيت ولولاها لما انتشرت الانترنيت الى هذا الحد فمحركات البحث ممر يكاد يكون اجباري لكل باحث عن المعلومات على الانترنيت لانها تفهرس ملاين الصفحات وتسمح بالبحث في هذه الفهارس للحصول على نتائج سريعة بدلا من البحث اليدوي على كامل الشبكة .

هناك حاليا اكثر من 1500 فهرس ومحرك بحث على الشبكة ،لكن الاشهر بينها بصيغة محركات هي من بين المواقع الاكثر شعبية على الشبكة . بالنسبة لمن يستخدم الانترنيت عبر البريد الالكتروني فان محركات البحث توفر عليه وقتا كبيرا في الحصول على المعلومات ،ولكن حتى لمن يملك وصولا كاملا الى الانترنيت فالوصول الى محركات البحث عبر البريد الالكتروني امر بالغ الاهمية لان الاستثمار المباشر لمحركات البحث يثبت ان المستفيد يمضي في البحث عن المعلومات وقتا اطول من الوقت الذي يمضيه في قراءة المعلومات التي يريدها وبما ان الوقت يكلف مالا على الانترنيت فالافضل ان يتم البحث بدون تدخل المستفيد بحيث يستلم المستفيد نتيجة البحث جاهزة عبر بريده الالكتروني جاهزة ودون عناء انتظارها فضلا عن ذلك فمن المهم اثناء البحث ان تبقى نتائج البحث تحت تصرفنا في كل وقت لاان نضطر الى الاتصال مع الشبكة لمراجعتها والبريد الالكتروني افضل طريقة لنحافظ على كافة نتائج البحث على الحاسب او في صندوق البريد حتى ننتهي منها (7)

7. خدمة توصيل الوثائق  Document Delivery

تتيح هذه الخدمة سهولة وسرعة كبيرة في تقديم الوثائق التي يحتاج المستفيدون الحصول عليها لاجراء دراساتهم وبحوثهم ويعد المركز البريطاني لتزويد الوثائق

BLDSC :the British library Document Supply Center

من اكبر المؤسسات في العالم لتزويد الوثائق وايصالها الى المستفيدين عبر البريد الالكتروني او الفاكس ، فضلا عن ذلك تتيح هذه الخدمة الحصول على معلومات حديثة ودقيقة اولا باول حول موضوع اهتمام المستفيد وهذا ماتقدمه المكتبة الطبية الامريكية (مثلا)  National       Library of Medicine من خلال قاعدة بياناتها المعروفة ب PubMed. اذ توفر امكانية ارسال الوثائق المتوفرة لديها او التي تتاح مستقبلا وذات العلاقة باهتمام وتخصص المستفيد عبر بريده الالكتروني وهذه تعد من التغيرات المهمة والكبيرة للباحثين في مجال الوصول السريع والدقيق للمعلومات .

 

8. التعليم عن بعد 

يمكن للبريد الالكتروني ان يحقق عدد من النقاط الايجابية للتعليم عن بعد ومن خلال النقاط التالية : (8)

·        يمكن استخدام البريد الالكتروني كوسيط بين التدريسين والطلبة لارسال الرسائل لجميع الطلاب حول الواجبات والاوراق المطلوبة في المواد الدراسية ،الرد على الاستفسارات وكوسيط للتغذية الراجعة

·        تسليم الاختبارات حيث يقوم الاستاذ بتصحيح الاجابات ثم يرسلها مرة اخرى للطلبة

·        الاتصال بالمتخصصين من اعضاء الهيئة التدريسة من مختلف دول العالم والاستفادة من خبراتهم واتجاهتهم في شتى المجالات

·        استخدام البريد الالكتروني كوسيط للاتصال بين الجامعات في مختلف انحاء العالم

·        ارسال اللوائح والتعليمات والتعاميم وما يستجد من انظمة لاعضاء الهيئة التدريسية والطلبة

·        استخدام نظام المحادثة لبث المحاظرات من مقر وجود المحاظر الى أي مكان في العالم

  

المصادر

1.    محمود اتيم .دليل المكتبة الطبية .الانترنيت. كتاب تحت النشر 2005 .

2.     الايهم صالح قراءات المجموعات الاخبارية بواسطة البريد الالكتروني  متاح في

  www.arabhackers.org/Arabic/emil/secyrity تاريخ الاطلاع على الموقع في 6/12/2006

3.Pareras,Luis G .Medicine and the internet.Bost,MA:Little Brown,1996.

ورد في محمود اتيم مصدر سابق

  4. محمود اتيم المصدر السابق.

5. الايهم صالح . تنزيل الملفات بواسطة البريد الالكتروني . متاح في  www.arabhackers.org/Arabic/emil/secyrity تاريخ الاطلاع على الموقع في 6/12/2006.

6. الايهم صالح . تصفح الويب بواسطة البريد الالكتروني متاح في www.arabhackers.org/Arabic/emil/secyrity تاريخ الاطلاع على الموقع في 6/12/2006.

7. الايهم صالح .البحث على محركات البحث باستخدام البريد الالكتروني متاح في www.arabhackers.org/Arabic/emil/secyrity تاريخ الاطلاع على الموقع في 6/12/2006.

8. فاضل عبد علي خرميط .شبكة الانترنيت واستخداماتها في الجامعات العراقية (رسالة ماجستير )  بغداد :الجامعة المستنصرية .كلية الآداب ، 2004 . ص 37.