احصائيات 2016

الابحاث المستلمة: 73

الابحاث المقبولة: 32

الابحاث المرفوضة: 21

قيد التحكيم: 20

الدراسات المنشورة: 31

العروض المنشورة: 7

البحوث الجارية: 3

Google AdSense

الدليل إلى برنامج الدراسات العليا في الدراسات الأرشيفية / د. أشرف محمد عبد المحسن Print E-mail
العدد 15، مارس 2008
الدليل إلى برنامج الدراسات العليا في الدراسات الأرشيفية

ترجمة
د. أشرف محمد عبد المحسن
مدرس الأرشيف، قسمالوثائق والمكتبات
جامعة بني سويف، مصر

الاستشهاد المرجعي بالبحث
أشرف محمد عبد المحسن. الدليل إلى برنامج الدراسات العليا في الدراسات الأرشيفية .- cybrarians journal .- ع 15 (مارس 2008) . - تاريخ الاتاحة < اكتب هنا تاريخ اطلاعك على الصفحة > . - متاح في : <أكتب هنا رابط الصفحة الحالية>

يعد الأرشيفي هو المسئول مهنيا عن تحديد واختيار وحماية وتنظيم ووصف الوثائق والأوراق الأرشيفية، والاهم من ذلك قيامه بإتاحة الوثائق إلى المستخدمين للاستفادة منها ، ومن خلال قيام الأرشيفي بتعريف الوثائق الأرشيفية وحفظها وجعلها متاحة بأسلوب علمي، فهو بذلك يساعد على حماية التراث الثقافى للدولة، وحماية الحقوق والامتيازات القانونية، والإسهام الفعال في إدارة المؤسسات الحكومية .
وقد وضعت جمعية الأرشيفين الأمريكيين دليل  برنامج الدراسات العليا للحصول على درجة الماجستير فى الدراسات الأرشيفية في عام 1994،  ثم طور الى دليل لبرامج الدراسات العليا فى الأرشيف عام 2002، والذي يعد بمثابة المعيار الذي يقاس عليه جودة وكفاءة البرامج الأخرى فى الدراسات الأرشيفية .
ويجب الاعتراف أولا أن هناك عدد من البرامج الأخرى فى الدراسات الأرشيفية التى ربما تمنح الدارس أو لا تمنحه درجة علمية، كما يجب الاعتراف بان برامج الدراسات العليا فى الأرشيف قد اشتقت من بيئة علم المكتبات وعلم التاريخ، والذي يتميز به هذا الدليل انه يضع برنامجا مستقلا للدراسات الأرشيفية مستنبط من السمات الأساسية التى يتميز بها على الأرشيف بالإضافة الى العلاقات البينية بين الدراسات الأرشيفية و العلوم الأخرى، أضف إلى ذلك ما يميز الدراسات الأرشيفية كمهنة لها تقاليدها وأعرافها .
والهدف النهائي من هذا الدليل هو تحسين نوعية برامج الدراسات العليا لتتواكب مع تطلعات الطلاب والجامعات . وتحديدا عن طريق وضع مبادئ توجيهية تعد معيارا للدراسات الأرشيفية يصلح تطبيقه على أي برنامج آخر مع إمكانية تعديله وتطويره طبقا للاحتياجات المستقبلية.
التعليم الارشيفى : المهام والتوجيهات
اى برنامج يتم وضعه للاستفادة منه فى تعليم وتربية الطلاب فى مجال علمى معين مثل الدراسات الارشيفية، لابد وان يكون له مهام وأهداف محددة، وهناك أهداف عامة وأخرى متخصصة يطمح البرنامج فى تحقيقها، على سبيل المثال فن الأهداف العامة تتمثل فى :
·إعطاء معرفة عن كل جوانب الإدارة الارشيفية
·إعداد متخصصين فى واحد او أكثر من جوانب الإدارة الارشيفية، مثل إدارة الوثائق الالكترونية، إدارة الوثائق التاريخية، إدارة المؤسسات الأرشيفية .
كما ان هناك برامج ذات علاقة قوية ببرنامج الدراسات الأرشيفية مثل برنامج المكتبات والمتاحف، وبرامج أخرى ذات علاقة بها مثل برنامج المخطوطات التاريخية وعلم المعلومات وهذه الأهداف العامة تضع نصب أعينها المهام الثقافية والإدارية للمؤسسات فى المجتمع الذى تعيش فيه .
ونتيجة لأهمية وصعوبة العمل الارشيفى، فانه يتطلب من الأفراد الراغبين فى العمل به أن يحصلوا على مستوى عالي من التعليم الارشيفى الذى يقوم أساس على المعرفة بالعلوم الأساسية للأرشيف، مع ضرورة استكمال المعرفة المستمدة من التخصصات الأخرى مثل علم التاريخ والاجتماع وعلم الإنسان وعلم الاقتصاد، وعلم المكتبات والمعلومات .
ومن اجل أن يتلقى الطلاب التعليم اللازم للعمل الارشيفية فانه يجب وضع برنامج للدراسات العليا يحقق الأهداف والمهام الآتية :
1- إمداد الطلاب بالأساس النظري والعلمى والعملي للدراسات الأرشيفية وتدريبهم على ذلك .
2- تقوية وتدعيم هذا الأساس من خلال العمل على إكساب الطلاب المعرفة عن العلوم الأخرى ذلت العلاقة .
3- مشاركة الطلاب فى تنمية مهارات اتخاذ القرارات والتفكير النقدي عن الوثائق الرسمية والأوراق الفردية كجزء من الإطار الثقافي العام .
4- إعداد الطلاب لإدارة وتنفيذ الأبحاث الدراسية لزيادة وتنمية قدراتهم المعرفية والتدريبية .
5- غرس الشعور المهني والمسئولية الاجتماعية فى عقول الطلاب ونفوسهم، والمعرفة بالجوانب القانونية والأخلاقية
يهتم التعليم الارشيفى للدراسات العليا كثيرا بالتدريب سواء على المستوى الاكاديمى والمهني، وعليه فانه يهتم بالبحث النظري والتجريبي، فهو يضع إطار ذهني وعقلي ليمكن الطلاب من فهم الأفكار التى تؤسس لمهنتهم ولتطوير المبادئ الأرشيفية .ويركز التدريب على اكتساب المهارات وزيادة التنمية المعرفية للطلاب اعتمادا على نماذج مشابه للاستفادة بها فى تنمية التخصص فى جوانب أخرى .
وبرنامج الدراسات العليا للدراسات الأرشيفية يجب أن يكون مدركا للمبادئ والتقنيات الأرشيفية، لإمكانية القيام بالوظائف الأرشيفية وتطبيقها فى كافة المؤسسات التى تختلف فى طبيعة العمل والوظائف التى تؤديها .
والبرامج التى لا تقدم دراسات عليا  لا يقدم كل المعارف العلمية والتجريبية اللازمة لممارسيها، فى حين برنامج الدراسات العليا يجعل الطلاب يكتسبوا العديد من الصفات المهنية اللازمة لهم مدى الحياة، وترجمتها فى شكل أفكار وأساليب تساعد فى تطوير المهنة الارشيفية، بل وفى تطوير حياتهم .
ويركز هذا الدليل على العناصر الأساسية للتعليم الارشيفى على مستوى الدراسات العليا (الماجستير)، ويقدم هذا  البرنامج مستويات متعددة من المعرفة التى تفيد الطلاب في العمل في أكثر من مكان, لأنه لا يقتصر على دراسة تخصص واحد بل يدرس مواد متنوعة تفيد الطالب في اكتساب مهارات عملية وعلمية توفر له أكثر من اختيار طبقا لإمكانياته .
المنهج الاساسى
برنامج الدراسات العليا فى الدراسات الأرشيفية يمد الطلاب بالأساس النظري والمنهجي والعملي، وذلك من خلال الاستعانة بدراسات المعلومات والإدارة ودراسات التاريخ والاقتصاد والقانون المتعلقة بالعمل الأرشيفية، ودراسة هذه المجالات ذات العلاقة تعلمنا فهم طبيعة الأرشيفات، وطريقة الممارسة العملية للمنهة الأرشيفية.
ويتكون برنامج الدراسة الأرشيفية من :-
اولا : المعرفة الأرشيفية الأساسية : تمدنا بالأساس النظري والعملي الضروري لمهنة الأرشيف .
ثانيا : معرفة العلوم البينية : تقدم للطلاب معرفة تعمق وتزيد من فهم الطلاب للعمل الارشيفى، وتسمح لهم بالتخصص فى جوانب محددة من علم الأرشيف .
ويتكون هذا البرنامج من 18 فصل دراسي بنظام الساعات المعتمدة، حيث يقوم الطلاب باختيار المواد التى تناسب ميولهم والدراسية، مع ضرورة تقديم ورقة بحثية لتنمية قدرات الطلاب العلمية، بالإضافة إلى التدريب الميداني .
الجزء الأول من البرنامج
المعارف الأرشيفية الأساسية
تعد هذه المعارف هى قلب الدراسات الأرشيفية، لذا تحتل موقع متميز داخل منهج الدراسة، وتتكون من ثلاثة أجزاء أساسية هى :
· مواد تتعلق بالوظائف الأرشيفية (النظرية / المنهج / المواد ذات العلاقة بالعمل الارشيفى ) .
· مواد تتعلق بمعرفة المهنة الأرشيفية ( تاريخ المهنة / تقييم الممارسة المهنية ) .
· المواد التى تتعلق بالسياق العام للعلم مثل الماد التى تتعلق بإنشاء الوثائق وإدارتها والحفاظ عليها .
أولا : المعرفة التى تتعلق بالوظائف الأرشيفية
ينبغي أن يركز التعليم الارشيفى على تعليم المفاهيم الأساسية المتعلقة، بطبيعة الأرشيف والوثائق والأوراق والوظائف الأرشيفية (النظرية الأرشيفية)، والمتعلقة بتقنيات وإجراءات تنفيذ الوظائف الأرشيفية (المنهجية الأرشيفية )، وكذلك المتعلقة بتطبيق النظرية والمنهج بالمؤسسات الأرشيفية (الممارسة العملية)
وفيما يلى شرح للمواد التى تمثل المعارف الأرشيفية الأساسية :
1-التقويم والتزويدAppraisal and Acquisition
هي مادة عبارة عن النظرية والسياسات والإجراءات التى يستخدمها الأرشيفيون لتحديد وتقويم واقتناء وتوثيق السجلات والأوراق بكافة أشكالها، والتى يكون لهل قيمة للإدارات المنشئة والباحثين والمجتمع، والتقويم تعطى مزيد من الصحة والمصداقية وتفعيل الاستفادة منها للمؤسسات والافراد .
2-الترتيب والوصفArrangement and Description
يتضمن التنظيم العقلي والمادي للوثائق والأوراق الأرشيفية في كافة الأشكال والوسائط وفقا للمبادئ الأرشيفية والاعتبارات الإدارية، وتطوير أدوات الوصف والنظم التى تمدنا بالتحكم والوصول إلى مجموعات الوثائق، مع ربط النظرية بالممارسة عبر طرق التدريس والتطبيقات الفنية .
3- الحفظ   Preservation
إدماج وتنفيذ الأنشطة الإدارية للتأكد من توفير الحماية المادية للوثائق والأوراق بكل أشكالها، والحماية الذهنية والعقلية من خلال إعادة تشكيلها ( رقمتنها، تصويرها ميكروفيلميا .... )، مع التأكد من استمرار إتاحتها للمستفيدين، وتتضمن المعرفة عن الحفظ إعطاء معلومات عن تاريخ الحفظ، طبيعة المواد وطريقة التعامل معها، التقنيات الجارية والمستخدمة فى الحفظ، وتتطلب عملية الحفظ كذلك تطبيق إجراءات التقويم قبل تطبيق معايير الحفظ .
4-الخدمة المرجعية والإتاحة Reference and Access
وضع سياسات وإجراءات خدمة المعلومات التى تخدم احتياجات كافة المستفيدين، وذلك طبقا للاحتياجات المؤسسية وتبعا لطبيعة المجموعات والاعتبارات القانونية والأخلاقية والتقنيات المناسبة . كما تتضمن دراسة سلوك المستفيدين والعلاقة بين الارشيفى والمستفيد خلال عملية الاتاحة .
5-  تنمية موارد الارشيف   Outreach and Advocacy
وهى مادة تهتم بالنظريات والممارسات العملية التى يستخدمها الأرشيفيون فى تقييم احتياجات الأرشيف ومتطلباته، ووضع برامج لتشجيع وزيادة استخدام موارد الأرشيف ودعمه .
6-الادارة العامةManagement and Administration
وتتضمن المبادئ والإجراءات العملية التى يستخدمها الأرشيفيون لإدارة كافة جوانب العمل الارشيفى، من خلال التخطيط وإدارة المستودع الارشيفى وموارده . وعلى جميع المستويات المهنية فان الأرشيفيين مطالبون باتخاذ القرارات وإدارة المورد بكفاءة عالية بناء على فهم دقيق للإدارة التنظيمية، وتحليل النظم، وتخطيط وإدارة الميزانية وإدارة الموارد البشرية وإدارة المباني والمنشآت .
ثانيا : المعرفة التى تتعلق بالمهنة Knowledge of the Profession
يجب أن تزود الدراسات الأرشيفية الطلاب بفهم الطريقة التى تطورت بها المهنة، والإسهام فى تقدم ومزاولة المهنة، لذا يجب تعليم الطلاب طبيعة المؤسسات الأرشيفية، والقيم والأخلاقيات التى يتزود بها الأرشيفيون أثناء مزاولتهم لأعمالهم، كما يجب فهم الوثائق والأوراق الأرشيفية وذلك ضمن السياق الذي أنشئت وحفظت واستخدمت فيه .
وتتضمن هذه المعرفة المواد الآتية :
1-تاريخ الأرشيفات والمهنة الأرشيفية History of Archives and the Archival Profession
وتتضمن تعليم الطلاب التطور التاريخي لنظم الحفظ والتوثيق، والأرشيفات فى الحضارات المختلفة في العالم القديم والوسيط والحديث كما تتضمن بناء وإطار المهنة من وجهة النظر العاملين وخاصة في أمريكا الشمالية، وأنواع الأرشيفات والبرامج الموجودة فى الولايات المتحدة وكندا،، والاجرءات والتشريعات والسياسيات  التى تحكم العمل الارشيفى، وتاريخ المهنة الأرشيفية والمهام والدور والقيم الذى تقدمه .
2- الوثائق والذاكرة الثقافية   Records and Cultural Memory
لما كانت الوثائق جزء اساسى من الذاكرة المكتوبة للأفراد والمؤسسات، كما أنها الأساس فى مقتنيات الحكومة، وأنها تحمى حقوق الأفراد والمنظمات، لذا فنها تعد جزء اساسى من الذاكرة الثقافية للأمة، وتلعب الأرشيفات دورا هاما مع المكتبات والمتاحف للحفاظ على الموروث الثقافي وضمان الوصول إليه، وعلى الطلاب أن يتعلموا أهمية وحماية  الوثائق كجزء من تراث بلدهم .
3-الآداب والقيمEthics and Values
تتبنى المهنة الأرشيفية آدابا وآخلاقا تحدد مسئوليات الأرشيفين أثناء تنفيذ وأداء عمليات حفظ وإتاحة الوثائق، باعتبارها موردا من موارد المعلومات يجب إتاحته للاستفادة منه  , ويجب تعليم الطلاب كيفية تطبيق هذه الآداب والقيم أثناء عملهم .
ثالثا : المعرفة التى تتعلق بالسياق  Contextual Knowledge
يجب أن يكون لدى الأرشيفيين فهم اساسى عن الساق والبيئة التى أنشئت وحفظت فيها الوثائق، والنظريات والممارسات العملية الإدارية والفنية التى تطبق على العمل الارشيفى . وتتضمن هذه المعرفة المواد الآتية :
1-النظم الاجتماعية والثقافية: Social and Cultural Systems
معرفة النظم الثقافية والمجتمعية أمر هام وضروري لسببين :-
الأول : أن الارشفيين يجب أن يفهموا البناء المؤسسي لإدارات الدولة، والتي تشكل وتؤثر على إنشاء وقيد واستخدام الوثائق والأوراق .
فهم نظم الحفظ و الهياكل التنظيمية والإجراءات التنفيذية التى تستخدمها كل أنواع المؤسسات العامة والخاصة لضمان المسائلة .
الثاني : فهم تنظيم الوثائق والأوراق داخل الأرشيفات وفق السياق الاجتماعي والثقافي الذي أنتجها واتى بها إلى الوجود، فالوثائق هي في النهاية مرآة لهذا الموروث الثقافي والاجتماعي للدولة .
2- النظم المالية والقانونية Legal and Financial Systems
الوثائق والأوراق ونظم الحفظ والتوثيق فى كل من المؤسسات والأفراد إنما تعكس النظم القانونية والمالية السائدة فيها لإثبات المسئولية الفردية والتنظيمية . لذا على الارشفيين أن يعرفوا النظم والتشريعات القانونية والمالية التى تؤثر على بيئة العمل فى المؤسسات العامة والخاصة، كما تتضمن معرفة القوانين ذات الصلة المباشرة بالوثائق مثل حقوق الخصوصية، وحرية تداول المعلومات، وحق الملكية الفكرية وغيرها .
3-الوثائق وإدارة المعلوماتRecords and Information Management
وتتضمن المبادئ المشتركة فى كل من إدارة الوثائق والمعلومات من لحظة ميلادها إلى استبقاءها أو استبعادها، ويرتبط عمل الارشيفى ارتباطا وثيقا بعمل مديري الوثائق والمعلومات فواجباتهم تكاد تكون واحدة، وعلى الأرشيفين ان يكون لديهم القدرة على تحليل بناء المنظمة واتخاذ القرارات المناسبة بالتعاون مع مديري الوثائق والمعلومات .
4-الوثائق الرقمية ونظم الإتاحة Digital Records and Access Systems
على الارشيفى أن يطبق المعرفة الأرشيفية على كل أنواع الوثائق والأوراق أيا كان شكلها،  ويحتاج التعليم المهني الجيد إلى فهم قضايا الإتاحة، ومعرفة التحديات التى تواجه رقمنه الوثائق والأوراق، ويتضمن ذلك معرفي معلومات عن التطور الحاصل فى وسائط التخزين، وتكنولوجيا المعلومات الخاصة بإنشاء واستخدام المعلومات، كما تتضمن هذه المادة مساعدة الطلاب على تطوير نظم الإتاحة والوصول إلى الوثائق، وتحديد وتطبيق الحلول التكنولوجية على العمل الارشيفى .
الجزء الثانى من البرنامج
المعرفة بالتخصصات البينية   INTERDISCIPLINARY KNOWLEDGE
المهنة الأرشيفية شأنها شأن كل المهن فإنها تعتمد على نظرة المعارف ومناهج التخصصات الأخرى ذات الصلة، ونتيجة لارتباط الوثائق والأوراق بموضوعات وعلوم ذات صلة مباشرة بالتخصص، فان الارشيفى مطالب بمعرفة النظريات والمناهج المتعلقة بتلك العلوم ومنها :
1- تكنولوجيا المعلومات: Information Technology
يوجد الآن اتجاه في المجتمع نحو زيادة إنشاء وحفظ وفهرسة واسترجاع الوثائق فى الشكل الالكتروني، لذا يجب معايشة نظم الشبكات، ونظم الاتصال عن بعد، والأجهزة والبرامج الآلية التى أصبحت أساس للعمل فى المنظمات . ويحتاج الطلاب إلى معرفة فهم تقنيات الحاسب الآلي، ومهارات إدارة  قواعد البيانات، وتصميم الصفحات على الانترنت والنشر الالكتروني، وفهم ما وراء البيانات الوصفية Metadata، ومهارات ولغات البرمجة .
2- الصيانة: Conservation
المعرفة الأرشيفية الأساسية ذات صلة بقضايا الحفظ والصيانة، ويجب بيان طرق الحماية المادية والكيمائية للوثائق الأصلية، وعلى الطلاب أن يكتسبوا معرفة كافية عن إجراءات صيانة الوثائق والأوراق .
3-تنفيذ وتصميم البحوثResearch Design and Execution
تهدف هذه المادة إلى إكساب أمناء الأرشيف مهارات البحث العلمى، وتقديم الخدمة الفاعلة الى قطاع عريض من الباحثين، وتقييم الخدمة الأرشيفية من وجهة نظر المستفيدين، وضرورة الالمام الكامل باسليب البحث العلمى والتاطورات التى تطرأ على مناهج البحث وتطبيقاتها فى علم الارشيف .
4- التاريخ والمناهج التاريخية:  History and Historical Methods
يمدنا التاريخ بفهم السياق الذي أنشئت وقيدت وحفظت فيه الوثائق والأوراق، والتعرف على النظم الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والسياسة والقانونية السائدة . ويساعد التاريخ الارشيفى فى فهم وظائف المنظمات وطبيعة عملها، وتقييم أنشطة الأفراد، مما يؤثر كثيرا فى تنفيذ الوظائف الأرشيفية مثل التقويم والاختيار والوصف وخدمة المستفيدين، كما أن الإلمام بطرق الإلمام بالبحث التاريخي يساعد الارشيفى في تقديم خدمة جيدة للباحثين من خلال فهمه وإلمامه بالإطار  التاريخي الذي افرز الوثائق .
5-الإدارة العامة:  Management
على الارشيفى أن يفهم كيف يدير الموارد ويتخذ القرارات اعتمادا على التحليل العلمي،لذا عليه أن يكون على دارية تامة بالمبادئ الأساسية المتعلقة بالإدارة التنظيمية والتخطيط الاستراتيجي وإدارة الموارد البشرية والمادية ، وأساليب القيادة،  والإدارة المالية وإدارة الميزانية  .
6-النظرية التنظيميةOrganizational Theory
دراسة التطور التنظيمي والادارى والثقافي أمر مهم فى التعليم الارشيفى، لأنها تمدنا بفهم للمنظمات التى أنشأت الوثائق، كما تساعد الطلاب في اكتساب الخبرة الإدارية والتنظيمية عند التعامل في المنظمات الحكومية، والتعرف على المستويات التنظيمية فى الإدارة، والبناء التنظيمي والعمليات الإجرائية والسلوكية والثقافة المؤسسية التى تمدنا بخلفية مناسبة لفهم نظم الحفظ الذي انشأ وأدار واستخدم الوثائق .
7-العلوم والفنون الحرة: Liberal Arts and Sciences
إن من يقوم بالدراسة فى الدراسات الأرشيفية يجب أن يكون على دراية بالعلوم والآداب الحرة التى تساعد فى فهم السياق العام المجتمعي الذي نشأت فيه الوثائق وتتطورت من خلاله نظم الحفظ والتوثيق فى مؤسسات الدولة ولدى الأفراد ومن هذه العلوم العلوم السياسية وعلم الإنسان والفلسفة وعلم الاجتماع والقانون والمحاسبة والاقتصاد .ونظرا لان الوثائق والوراق هى نتاج لتطور للمنظمات والحركات السائدة ف المجتمع فان دراسة العلوم والآداب الحرة يؤثر في تقويمها وفى الخدمة المرجعية اللازمة للاستفادة منها .
8- المهن ذات العلاقة: Allied Professions
ترتبط المهنة الأرشيفية بعلاقة قوية ببعض المهن المختلفة التى تشارك فى حماية ونشر المعلومات المسجلة مثل مهنة المكتبات والمعلومات والمتاحف ومهنه التأريخ . وربما المهنة الأكثر اتصالا بالمهنة الأرشيفية هى مهنة المكتبات والمعلومات فالعديد من المستودعات الأرشيفية تتبع المكتبات، لذا فان الأرشيفيين يستفيدون من نظم الحفظ والإتاحة والاسترجاع المطبقة فى مهنة المكتبات، ولم تعد مهنة الأرشيفين تابعة لأي مهنة أخرى حتى لمهنة المكتبات والمعلومات، إلا أن التعرف على هذه المهن يعد مفيدا لتطوير المهنة الأرشيفية .
ثالثا : إدارة البرنامج
1-تطبيق البرنامج في الكليات
على الكلية التى تريد تطبيق برنامج الدراسات العليا للدراسة الأرشيفية أن تكون قادرة على تحقيق أهداف البرنامج، وعلى الكلية أن تمتلك من الخبرة ما يؤهل خريجيها من العمل داخل المستودعات الأرشيفية، كما يجب أن يكون لديها الوعي التقنى والفاعلية فى مجال التدريس والمشاركة فى النشر العلمي في التخصص، والمشاركة الفعالة مع الجمعيات المهنية .
ويجب أن توفر الكلية عضو واحد متفرغ من هيئة التدريس يكون مؤهلا للتدريس ببرنامج الدراسات العليا، وان يكون حاصلا على درجة الدكتوراه فى التخصص بالإضافة إلى مجموعة من الأبحاث العلمية المنشورة فى مجلات محكمة ومشاركته فى أنشطة بارزة فى الجمعيات المهنية .
هذا بالإضافة إلى أعضاء هيئة التدريس الذي يعملون طوال الوقت أو بعض الوقت والمؤهلون للتدريس فى مجال الأرشيف ويكون لديهم الخبرات العلمية من خلال نشر الأبحاث العلمية، والخبرة العملية من خلال المشاركة فى أنشطة الجمعيات المهنية .
2-   مدة البرنامج: Program Duration
تحديد مدة برنامج الدراسات العليا فى الأرشيف  تتوقف على الأهداف والمهام المراد تحقيقها، ويمكن أن تختلف من كلية إلى أخرى  و وبصفة عامة على مستوى الماجستير فان الحد الأدنى لمدة البرنامج 18 فصل دراسى بنظام الساعات المعتمدة تكون مخصصة للدراسات الأرشيفية الأساسية بالإضافة لاكتساب المهارات العملية، أما المواد المتبقية تكون لمجالات المعرفة ذات الصلة وتكون اختيارية .
3- بناء العملية التعليمية للبرنامج: Structure of the Learning Process
يحتاج التعليم فى الدراسات الأرشيفية إلى أساليب جديدة فى التعليم والتعلم، وتعد الدورات التدريبية من أفضل الطرق لعرض النظرية والمناهج والخبرات الأرشيفية . كما تبين ورش العمل كيفية الربط بين الخبرة العملية وتطبيق المبادئ النظرية، والتعلم من خلال التجربة، كما تساعد البحوث العلمية الطلاب فى استكشاف أبعاد المنهج وربطه بالواقع العملي .
1-   الدورات التدريبية:  Coursework
تعد الدورات التدريبية هى الأسلوب الأمثل  للحفاظ على مستوى تعليميي جيد، ومن امثلة الدورات التدريبية " الحلقات العلمية، المحاضرات، الندوات، الدورات المتاحة على الانترنت ... "، ويتوقف تحديد نوعية الدورات التدريبية على طبيعة الموضوع ومستوى وكمية المعلومات التى سيدلى بها المحاضر، ويجب استخدام مجموعة متنوعة من الأساليب التربوية لتعليم المعرفة الأرشيفية لتقوية مهارات التحليل والاستنباط ومهارات التحدث والكتابة عند الطلاب .
2-   الخبرة العملية: Practical Experience
المعرفة المكتسبة من خلال الدورات التدريبية تجد طريقها للتطبيق في أماكن العمل،  ويجب أن يكون واضحا ان الخبرة العملية لا يقصد بتطبيقها اكتشاف نظرية أو أساليب تجريبية،بل هي تسمح للطلاب بتطبيق ما فهموه من مبادئ أرشيفية  عمليا فى حياتهم، وفهم كيفية أجراء التعديلات اللازمة على المبادئ إذا ما تعرضت مع الواقع العملي، كما يمنح الخبرة العملية الطلاب بإمكانية التغذية العكسية أثناء تطبيق المهارات الأرشيفية التى اكتسبوها .
وأيا كان شكل التعلم التجريبي فانه يجب ان يخدم فى المقام الأول الأهداف التعليمية للطلاب، وعلى المؤسسة المضيفة ان تضع برنامجا يكون الهدف منه خدمة العملية التعليمية للطلاب وهذا البرنامج يجب وضعه بالتعاون مع إحدى الكليات التى تدرس المنهج الارشيفى حتى يكون خاضعا للتقييم .
3-  البحوث العلمية: Scholarly Research
تعد البحوث العلمية جزء أساسي من منهج الدراسات الأرشيفية لأنها تعزز من قدرة الطالب على التفكير النقدي، وإبراز كفاءتهم فى التحليل والنقد الادبى، مما يساعد فى ترقية المهنة، وتتخذ الأبحاث الأرشيفية إشكالا متعددة ويستعير من منهجيات العلوم الأخرى الاجتماعية والإنسانية، ويجب تشجيع الطلاب على أجراء البحوث التعاونية وليست الفردية كما كان فى الماضي، ليس فى مجال الأرشيف فقط بل إجراء بحوث مشتركة مع العلوم الأخرى ذات الصلة .
4- الموارد والتسهيلات المادية: Physical Resources and Facilities
يجب توفير الخدمات والتسهيلات المادية لمواجهة احتياجات الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، من اجل الوصول إلى مجموعات الوثائق  والأوراق الأرشيفية، و المكتبات، وخدمات الوسائط المتعددة وإمكانات الحاسب الالى وتقنيات المعلومات الأخرى .
وتتطلب هذه التسهيلات وجود هيئة مؤهلة من العاملين، وتوفير مرافق مريحة ومستقلة لتقديم هذه الخدمات، كما يجب تمكين الطلاب من الوصول المتكرر والمنتظم إلى المستودعات الأرشيفية، والتى يمكن أن تتخذ شكل الزيارات الميدانية والمهام البحثية والتدريب داخل هذه المستودعات وكافة أنواع التدريب الميداني . ومن المهم جدا إقامة علاقات قوية بالمستودعات الأرشيفية .
5-  الإدارة والدعم المالى:Administration, Placement, and Financial Support
يجب تحديد وتعيين مديرا لإدارة برنامج الدراسات العليا فى مجال الأرشيف، يعمل على تحقيق أهداف البرنامج وأداء رسالته، ومن الممكن احد أعضاء هيئة التدريس المتفرغين أو عضوا إداريا بالكلية، واعتمادا على ذلك سوف يتحدد المسمى الوظيفي سواء كان عميد برنامج الدراسات العليا أو رئيس أو مدير .
ويجب أن توفر الكلية مجموعة من العاملين المؤهلين لإرشاد الطلاب والقيام بتنفيذ كل ما من شأنه التيسير عليهم . ومن ذلك إرشاد الطلاب إلى أماكن التدريب المتاحة من المستودعات الأرشيفية، وأماكن العمل التى تحتاج إلى وظائف، والتخصصات الوظيفية المتاحة، وإتاحة الإرشادات والتوجيهات الفنية اللازمة لتأهيل الطلاب لدخول سوق العمل .
كما يجب أن توفر المؤسسة الراعية للبرنامج الدعم المالي لتطوير وتحسين البرنامج، وهذا الدعم يجب أن يوفر الاستقرار والسلامة المالية اعتمادا على عدد أعضاء هيئة التدريس و الموظفين الإداريين والخدمات التعليمية، وخدمات المكتبات والمعلومات، وكافة التسهيلات المالية اللازمة لانجاز البرنامج وتحقيق البرنامج .
الخاتمة
يحدد هذا الدليل اقل المتطلبات اللازمة لإقامة برنامج الدراسات العليا في الدراسة الأرشيفية  اعتمادا على المعرفة الأساسية عن الوثائق، والتي تم شرحها فى السابق، وفى إطار هذا المخطط تستطيع مؤسسات التعليم العالي بناءا على هذا الدليل وضع مجموعة كبيرة من البرامج التى تقدم درجة الماجستير في التخصص، وهذه البرامج توفر عدد كبير من الاختيارات للطلاب لاختيار ما يناسبهم من المواد التى يرغبوا فى دراستها، مما يثرى التخصص .
وخريجي هذه البرامج يكونوا مؤهلين للعمل فى كافة الوظائف الفنية المتعلقة بالمهنة، بداية من الأرشيفات النصية إلى السجلات الالكترونية، ومرورا بكافة المؤسسات الحكومية إلى المؤسسات الأرشيفية المحلية والجمعيات التاريخية وشركات التكنولوجيا المتقدمة، ويواجه الأرشيفيون طلبا متزايدا من خدمات المعلومات الحديثة، لذا فان هذا الدليل يعمل على التأهيل الاكاديمى للطلاب لمواجهة هذه التحديات، ويقدم أساس مشترك وقوى للمؤسسات التعليم العالي التى ترعى هذا البرنامج .